كيف تعرفين قيمة نفسك ، بعيداً عن مدى جمالك، أو عدد أخطائك، أو إنجازاتك

كيف تعرفين قيمة نفسك ، بعيداً عن مدى جمالك، أو عدد أخطائك، أو إنجازاتك

يقولون: لتعرفي قيمة نفسك، ركّزي على الجوانب الإيجابية في شخصيتكِ، وعلى الأشياء التي تتقنينها. وهذا صحيحٌ إلى حدٍّ ما، لكن تجاهل الأشياء السلبية لا يعني أنّ ثقلها قد يخفّ عن كاهلنا. لأنّها تظلّ قابعةً في اللا شعور.

لذلك، بدلَ أن نغض نظرنا عن الأشياء التي تزعجنا، سندعوكِ إلى معرفة قيمة نفسك من وجهة نظرٍ جديدة عبر 5 أساسيّاتٍ رائعة. تابعي القراءة أدناه للاطلاع عليها 👇 👇 👇

(1) قيمة الحياة:

وجودكِ ككائن حي وحده هو معجزةٌ بحدّ ذاتها.. ففرصة وجودك تساوي واحد بالـ400 تريليون وأكثر… حاولي أن تتخيّلي ذلك: لقد كان هناك أكثر من 400 تريليون احتمال يلغي قدومكِ إلى هذه الحياة، لكن الاحتمال الواحد غلب كلّ تلك الاحتمالات..

لذا، سواء كنتِ دينية أو غير دينية، فإنّ قيمتكِ قبل أيّ شيء تنبع من كونكِ نشأتِ من خليّةٍ واحدة شكّلت جسمكِ المكوّن من أكثر من 30 تريليون خليّة الآن… وتقديراً منكِ لنعمة الحياة المذهلة هذه، عليكِ أن تحبّي جسمكِ وتعتني به، وأن تكوني ودودةً تجاه نفسك!

(2) أنتِ أعمق من مفاهيم الجمال:

إنّها لإساءةٌ للمرأة أن يُحكم عليها بمدى جمالها فقط، سواء أكان هذا الحُكم إيجابياً أو سلبياً. أنتِ أعمق، وأعقد، وأروع من الأشياء التي تراها العين. وأوّل شخصٍ عليه أن يتوقف عن إطلاق الأحكام هو أنتِ نفسكِ!

تعاملي مع ذاتك كما لو أنّكِ أنتِ أمٌ حنون لنفسك، وحاولي أن تنظري إلى مظهركِ من زاوية أخرى:

  • يوجد هالاتٍ تحت عينيكِ؟ ربما عليكِ أن تفخري بها لأنّها علامةٌ على الساعات الطويلة التي قضيتها مثلاً في الدراسة أو العمل أو السهر على راحة أطفالكِ..
  • يوجد تجاعيد حول فمكِ؟ ربما عليكِ أن تكوني شكورةً للكثير من الأشياء التي دعتكِ للابتسام في حياتكِ وتسببت لكِ بهذه الخطوط
  • تريدين تغيير أنفكِ؟ البعض مضطرّون لتغيير رئتهم.. تأمّلي نعمة الصحّة!.

لكن هذا لا يعني أنّنا ضد التجميل، والاهتمام بالذات، الفكرة هنا هو ألّا تجعلي من مظهركِ محور حياتك وتختصري قيمة نفسك وقيمتك الإنسانية كلّها بمظهرك الخارجيّ.

أساس الجمال هو أن تشعري بالثقة بنفسكِ قبل كلّ شيء لأنّها ستنعكس على مظهركِ.
وفي حال كنتِ ترغبين بالتجميل لجذب انتباه الجنس الآخر، فعلى الأغلب أنّ المظاهر المبالغ بها ستجذب أنظار الأشخاص الخطأ.

إن كنتِ تعانين من هذه المشكلة تحديداً، اطلعي على مقالتنا هذه: ليس هناكَ عيوبٌ بجمالِك: أغنيةٌ تخاطبك عبر مرآتك

(3) أنتِ محاربة:

الحياة ليست سهلة.. بل هي مليئة بالصعاب، والتحديات. ومهما كان عمرك، فعلى الأغلب أن لديكِ الكثير من الأشياء التي تنغّص عليكِ حياتكِ أحياناً.. لكنكِ لا تستسلمين للحياة.. تستيقظين كلّ يوم، وتعاودين الكرّة من جديد، ولديكِ الكثير من الأمل.. وإن لم يكن موجوداً فأنتِ دائماً ما تجدين طريقاً إليه.

لذا احتراماً لمدى الصعوبات التي مررتِ بها، ومدى قدرتكِ على تحمّلها ومواجهتها، عليكِ أن تحبّي نفسكِ وتقدريها!

(4) أنتِ لستِ أفكارك:

الأفكار السلبية هي طريقة عقلنا أحياناً للتعايش مع الواقع وحمايتنا منه. لكن أحد أهمّ أعمدة الفلسفات الآسيويّة هو أن نفصل بين ذاتنا، وبين كلّ شيء يحدث في عقلنا المفكّر، لأنّ عقلنا المفكّر هو الذي يجلب لنا الشعور بالضيق من خلال اختلاق أفكارٍ غير مرغوبة.

اعتبري الأفكار السلبية والسيناريوهات الكارثية هي ليست سوى غيومٍ مارقة، وليست جزءاً منكِ (لأنّها كذلك).

وتذكري: أفكارك السوداوية لا تعكس قيمة نفسك ولا يجب أن تتأثري بها، وهي ليست أصلاً انعكاساً للواقع.

إن كنتِ تعانين من هذا الموضوع، اقرئي المزيد هنا: السرّ في التعامل مع الأفكار السلبيّة وتوقّع أسوأ السيناريوهات

(5) قيمة الخير:

مهما كان حجمُ أخطائنا، إلّا أنّ حبّ الخير مزروعٌ فينا. فربما نكون انانيين قليلاً (وكثيراً أحياناً)، وربما نتمنّى أن يغرب خصمنا عن وجهنا إلى غير رجعة، وربما ننغمسُ في النميمة حيناً، نعم… نحنُ غارقون بالخطايا.. لكن كلّ المشاكل، وسوء التفاهم، والكراهية، والضغينة، ومشاعر السوء ستتلاشى تجاه ألدّ أعدائنا لو رأيناه في حالة خطرٍ حقيقيّ مثلاً. عندها سنساعده من دون حتى أيّ تفكير.

في هذه المواقف الحرجة فقط يجب أن نطلق الأحكام على أنفسنا، لأنّ معظمنا سيقوم بالتصرّف الصحيح والإنسانيّ حينها!

💚 لذا أحبّي نفسكِ لقيمة الخير الموجودة فيكِ، لأنّها هي فقط التي تعبّر عن جوهركِ الحقيقيّ.

🔴 إن أحببتِ مقالة ” كيف تعرفين قيمة نفسك “، اتركي لنا تعليقاً في الأسفل، ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

مصادر المحتوى العلمي: healthline ، و whiskeyriff .

مقالات شبيهة:
❤️ الفرق بين التعاطف مع الذات، والشفقة عليها — لمَ عليكِ التخلّي عن هذه الأخيرة!
❤️ لا، التخرّج أو الزواج لن يجعلاكي سعيدة … إليكِ وصفة السعادة الحقيقيّة!

لا تعليقات بعد على “كيف تعرفين قيمة نفسك ، بعيداً عن مدى جمالك، أو عدد أخطائك، أو إنجازاتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM