رجل يعرض على زوجته المال كي تصبح شبيهة ياسمين صبري – وياسمين تعلّق!

رجل يعرض على زوجته المال كي تصبح شبيهة ياسمين صبري – وياسمين تعلّق!

أقدمت سيدة مصريّة مؤخراً على رفع دعوى خلع من زوجها بعد أن طلب منها مراراً وتكراراً أن تجري عمليات تجميل كي تغيّر شكلها وتصبح شبيهةً بالنجمة ياسمين صبري — وأن تقلّدها في طريقة ملابسها وحديثها.

وبحسب تفاصيل الدعوى التي كشفت عنها مجلّة “سيدتي“، فإنّ زوج ذاك السيدة اقترح أن يمنحها كل ما يلزمها من مال لتغيير شكلها، قائلاً:

“أنا هديكي فلوس وتروحي لدكتور التجميل، تعملى عملية عشان أعرف أعيش معاكي ونبقى كويسين، وياريت تبقى شبه ياسمين صبري، وأنا أوعدك إنى مش هبعد عنك خالص” — بحسب ما نقلت عنه الزوجة في المحكمة.

وبسبب الضغط النفسي الذي تعرضت له تلك السيدة، فقد طلبت منه الطلاق بشكلٍ ودي، واقترحت عليه أن يتزوج من امرأة تقبل بذلك العرض، إلا أنّه رفض ذلك باعتبار أنّ هناك صلة قرابة بين عائلتيهما، ما قد يثير المشاكل بينهما. وهذا دفعها إلى أن اتخاذ خطوة الخلع منه.

كيف علّقت ياسمين صبري على الخبر؟

في مقابلة هاتفية معها عبر برنامج “كلمة أخيرة“، سألت الإعلاميّة لميس الحديدي ياسمين قائلةً: “كيف كانت ردة فعلك عندما قرأتِ الخبر؟”، فجاوبتها الأخيرة بالقول:

“أولاً، أنا أحب النساء جداً. وأشعر أن المرأة في الشرق الأوسط هي درجة ثانية. فهي دائماً تفعل الأشياء لتدعم غيرها. لكن لا يوجد أحد ليدعمها”.

وأضافت:

“شعرت أن هذه السيدة قوية جداً، إنها نموذج للمرأة التي تعرف قيمتها وتقف للدفاع عن نفسها، وتأخذ حقها. وتعرف أن تقول ‘هذا يكفي ‘. هناك الكثير من النساء والفتيات الصغيرات في السن ممن لا زلن في العشرينات، وأمامهن حياتهن بكاملها. ويأتي رجل من عائلتها حتى، ليجرح مشاعرها ويكسر معنوياتها بكل المصطلحات السلبية، لكنهن يسكتن، ويستحملن ذلك”.

ثمّ ختمت الإجابة بالقول:

“كل سيدة تستحق أن تُحترم، وأن تجد إنساناً يحبها، ويعاملها برحمة، ويضيف إليها، لا أن يأخذ منها، ويقهرها”.

مفهوم الجمال

وفي سياق هذه الواقعة المرتبطة بمعايير الجمال السائدة، طرحت الإعلاميّة لميس سؤالاً مهمّاً على ياسمين ألا وهو: “ما هو مفهوم الجمال عند ياسمين صبري“؟

“أنا أدرس حالياً أشياء مرتبطة بعلم النفس. إنّ مفهوم الجمال نسبي جدّاً، فهو يختلف من مجتمع لمجتمع، ومن عينٍ لعينٍ أخرى. نحن نأخذ فكرة السيدة الجميلة من وسائل الإعلام؛ من هي المرأة المشهورة الحسناء — تلك هي التي تضع معايير الجمال. وهي تختلف من فترة لأخرى أيضاً”.

وأنهت بالقول:

كل سيدة لها لمستها [الخاصة]، مثل البصمة. كل واحدة مختلفة عن الأخرى”.

يذكر أيضاً أنّ ياسمين كانت قد علّقت على الخبر عبر منصّة تويتر قائلةً:

“نفسي أشوف نرمين عشان أقولها إنها تستاهل الحب والاهتمام حتى يمتلئ قلبها ويفيض، وإنها تستحق”.

لقد أعجبنا أكثر اليوم بالنجمة ياسمين صبري بعد تعليقها ذاك الذي يدلّ على ذكائها ورقّة قلبها، ولا يسعنا سوى الإشادة بشجاعة بتلك المرأة التي أصرّت على الانفصال عن شخصٍ لا يقدرها.

ما رأيكِ بما حصل؟ وماذا يمكن أن تفعلي لو حصل مع أحبائك شيء مماثل؟ اتركي لنا تعليقاً أدناه ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

لا تعليقات بعد على “رجل يعرض على زوجته المال كي تصبح شبيهة ياسمين صبري – وياسمين تعلّق!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM