كم من الوقت يجب أن تنتظري شخصاً ليعلن الارتباط الرسمي بكِ أمام الناس

كم من الوقت يجب أن تنتظري شخصاً ليعلن الارتباط الرسمي بكِ أمام الناس

تخيلي أنكِ تستيقظين كل يوم وتذهبين إلى إحدى الشركات وتعملين لديهم بالمجّان، على أمل أن يوظفوكِ ذات يوم لديهم — هكذا سيكون حالكِ إن وافقتِ على البقاء في علاقة عاطفية طويلة تبذلين فيها مشاعركِ وجهدك من دون إعلان الارتباط الرسمي .

وهذا هو المثال الذي سمعناه ذات مرّة ودفعنا إلى كتابة هذه المقالة، عندما تخيلنا فقط عدد النساء اللواتي يقعن ضحيّة الانتظار.

بشكلٍ عام، يُمكن القول أن النساء عموماً يفضّلن الاستقرار والحياة المشتركة، على العلاقات العاطفية العابرة والمجهولة النهاية. فيما يميل الرجال للنظر إلى الارتباط الرسمي على أنه خطوة صعبة؛ إذ تترتب عليها مسؤوليات هائلة.

وليس غريباً أن تكون الأنثى كذلك، فالقسم الأكبر من النساء يرغبن في أن يصبحن أمهات، لذلك فإنّ قرارتها بخصوص الارتباط تتأثّر بسباق الزمن هذا — سواء كانت مدركة لذلك بشكلٍ شعوريّ أو لا شعوريّ.

🔴 وهنا يأتي السؤال: كم من الوقت يجب أن تنتظري شخصاً تواعدينه ليعلن عن الارتباط الرسمي بينكما أمام العائلة والناس؟

الجواب يتلخّص في 4 نقاط أدناه 👇👇👇

1. بدايةً، هل أنتِ واثقة بأنكِ تريدينه فعلاً؟

الرغبة في الاستقرار والحياة الزوجية فقط لا يجب أن تكون الدافع الوحيد للارتباط بشخصٍ ما. هناك الكثير من الفتيات اللواتي يرمين بأنفسهن إلى الزواج سريعاً بسبب خوفهن من التقدّم بالعمر وضغوط المجتمع.

لكن القرارات النابعة من الخوف هي ليست قراراتٍ حكيمة، وأحياناً تكون نتائجها كارثيّة. لذا اسألي نفسك:

  • هل أتوافق مع هذا الشخص على الأشياء الأساسية في الحياة؟
  • هل يمكنني فعلاً أن أتغاضى عن عيوب هذا الشخص وأن أعيش معه بقية حياتي؟

🔴 إذا لم تكوني راضية عن أجوبة مثل هذه الأسئلة، وتريدين الزواج لأنكِ ترين في الزواج مخرجاً من حياتكِ غير السعيدة، فاعرفي أنكِ ترتكبين خطأً كبيراً… وقد ينتهي الأمر إما بالطلاق، أو بحياةٍ بائسة (أكثر من التي تظنين بأنكِ تعيشينها الآن).

2. كوني صريحةً مع نفسك

أحياناً كل ما يتطلبه الأمر هو أن تكوني صادقة مع نفسك لأن الجواب قد يكون أمامكِ ولكنكِ لا تريدين مواجهته. إذا كان ذلك الشخص لا يتحدث من الأساس عن فكرة الارتباط الرسمي ، أو لا يتعامل معكِ بصفتكِ شريكة المُستقبل المُحتملة، فعلى الأغلب أن هذا الخيار ليس موجوداً على قائمة قرارته أصلاً.

🔴 لذا توقفي عن اختلاق الحجج التي تساعده على التملّص من مسؤولية إعلان الارتباط الرسمي ، إلا إذا كنتِ مستعدة لإهدار سنوات شبابكِ لمن لا يستحقّها.

3. كوني صريحة مع ذلك الشخص

الحديث عن موضوع الارتباط الرسمي لا يقلل من شأنكِ، لا بل سيوفر عليكِ الوقت وخيبات الأمل. لذا اقتنصي الفرصة لفتح نقاشٍ شفاف مع ذلك الشخص. اسأليه عن خطط حياته، ما الذي يفكر بفعله في السنوات المُقبلة، وما مصير علاقتكما معاً؟

🔴 لكن…. احرصي على طرح تلك الأسئلة بشكلٍ ودود و محترم، ولا تلجئي إلى طريقة الاستفزاز والتهديد.

هنا سيكون أمامكِ 3 سيناريوهات:

(1) إذا كان الشخص جادٍّ معكِ ولكن غير مستعد للارتباط، فهو لن يتجنب الحديث في هذا الموضوع، بل سيطلعكِ على العقبات وهذه العقبات يجب أن تكون ملموسة ومقنعة، ولها موعد انتهاء محدّد؛ مثل التخرّج من الجامعة. وليس عقبة مفتوحة النهاية؛ مثل وضع أسري صعب — لأن هذه المشاكل قد تمتد لسنوات وستدفعينها من فاتورة حياتكِ.

(2) إذا كان الشخص غير جادٍّ، فسوف يتجنب الحديث عن الارتباط، أو سوف يتهمكِ بأنكِ تزيدين من ضغوطه، ويلقي اللوم عليكِ باستعجال الارتباط.

(3) إذا كان الشخص متلاعباً وغير جادٍّ، فسوف يعطيكِ وعوداً وهمية ومستقبلية تبقيكِ معلّقةً به، دون أن يفعل أيّ شيء في الوقت الحالي لجعل العلاقة رسمية ومُعلنة.

4. لكن هل هناك وقت محدّد للمواعدة والتعارف قبل إعلان الارتباط الرسمي ؟

تقول خبيرة العلاقات العاطفية آشلي دافين: لا يوجد هناك إجابة محددة عن هذا السؤال لكن مفتاح الجواب يكمن في تقدّم العلاقة نحو الأمام؛ أي يجب أن تصبح الروابط بينكما أقوى وأعمق مع مرور الوقت.

🔴 لذا إذا أصبحت العلاقة رتيبة ومملة ولا يوجد فيها أيّة تطورات، فهذه ليست إشارة جيدة.

لقد أدلينا بدلونا في هذا الموضوع، ونتمنى أن نكون قد ساعدنا ولو فتاةً واحدة من أن يُكسر قلبها في الانتظار الذي ليس منه أيّة فائدة.

إن أحببتِ مقالتنا هذه، اتركي لنا تعليقاً أدناه، ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

مقالات ذات صلة:
❤️ لم يعد يتواصل معكِ كالسابق؟ اتبعي هذه النصائح الـ3 لتصبحي أولويّة لدى شريكك المُستقبلي
❤️ غير موفّقةٍ في الحُب ؟ إليكِ 5 أسباب وراء عدم نجاح العلاقات العاطفيّة!
❤️ 6 سلوكيّات يتبعها الأشخاص الذين يمارسون التلاعب النفسي – احذريها!
❤️ لماذا لم تتزوّجي بعد؟ (طرائف إبرولا)
❤️ إليكِ 30 طريقة لاصطياد العريس! (مقالة ساخرة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM