لمَ توقّفت نجمات الموضة عن ارتداء العدسات الملونة في جميع إطلالاتهنّ

لمَ توقّفت نجمات الموضة عن ارتداء العدسات الملونة في جميع إطلالاتهنّ

إذا كنتِ مهتمةً بأخبار الموضة والجمال، فسوف تلاحظين أنّ هناك عدد من النجمات الشهيرات تخلين عن ارتداء العدسات الملونة بشكلٍ متواصل اليوم — لقد أصبحنا نرى اللون الحقيقي لعيون أولئك النساء. على عكس السابق!

من بين أهم تلك النجمات نذكر؛ هدى قطّان؛ مؤسسة علامة “هدى بيوتي” لمستحضرات التجميل. وكذلك الممثلة اللبنانية نادين نسيب نجيم. ففي حين أنهنّ لم يتوقفن عن استعمال العدسات الملونة كلياً، إلا أنّ تلك العدسات لم تعد جزءاً دائماً من إطلالاتهن. ما الذي اختلف اليوم؟ ما الذي دفعهن أخيراً إلى القيام بهذه الخطوة؟

نادين نسيب نجيم سفيرة عدسات “بيلا” – مصدر الصور: nadine.nassib.njeim@ على الإنستغرام

الأمر برمّته يرجع إلى زيادة الوعي النسائي حول معايير الجمال السائدة: فالعدسات الملوّنة بمعظمها موجّهة إلى صاحبات العيون البنية والداكنة؛ بهدف تغيير لون القزحيّة إلى درجات فاتحة وزاهية مثل الأزرق والأخضر والرمادي.

🔴 هل يذكركِ ذلك بشيء؟ ربما بدمية الباربي الشهيرة ذات الشعر الأشقر والعينين الزرقاوين. إلا أن الباربي بحدّ ذاتها هي نموذج عن الملامح الأوروبيّة / الغربيّة. فهيمنة المٌستعمرين الأوروبيين على العالم في السابق هي التي أعطت الأفضلية لتلك الملامح، دون غيرها.

لكن هذا النموذج الجمالي بدأ يتغيّر الآن بشكلٍ تدريجيّ: فالكثير من النساء ذوات الشعر المجعّد مثلاً توقّفن عن تمليس شعرهن، وأصبح هناك شركات تجميل كُبرى قائمة على العناية بالشعر “الكيرلي” لتحصلي على حلقات مثالية وغير متشابكة.

الهدف باختصار هو مقاومة طمس الهوية العربية ، أو الأفريقية ، أو الآسيوية. مجرد تقديرك لجمالكِ الطبيعي هو نوع من التمرّد على تلك المعايير. وأيّ امرأة — خاصةً من المشاهير — تحافظ على فرادة ملامحها، سوف تصبح مثالاً يثتدى بها للإناث اليافعات والأصغر سنّاً.

🔴 ربما تتسائلين وتقولين: لكن أولئك النجمات خضعن للكثير من عمليات التجميل!

الفكرة هي أنّنا لسنا ضدّ تلك العمليات إطلاقاً، لكن يجب أن يكون الهدف الأساسي من التجميل هو تحقيق التناسق من حيث الحجم والشكل بما يتناسب مع بقيّة ملامح الوجه، وليس تغييره لنصبح شبيهين بنموذج تجميليّ معيّن؛ مثل الباربي.

لقد تحدّثنا عن هذه النقطة تحديداً في مقالتنا حول الممثلة الهنديّة كاترينا كيف: لستِ بحاجة إلى أنفٍ مثالي لتكوني فاتنة — بشهادة النجمة “كاترينا كيف” (صور) — وفيها قلنا أنّ كاترينا تحرص على اختيار عارضات بملامح هنديّة، وتنشر صورهنّ من دون تفتيح بشرتهن، أو إجراء أيّ تغييرات مبالغ بها في تلك الصور.

من ضمن النساء الشهيرات اللواتي بدأن يظهرن أكثر من دون عدسات نذكر أيضاً جيني اسبر؛ التي اعتادت طوال الوقت على تغيير لون عينيها، حتى أنها تمتلك خط عدسات ملونة باسمها. ونحن فخورون بها. فالأمر يتطلّب نوعاً من الجرأة إذا كنتِ معتادةً على الظهور بالعدسات الملوّنة.

جيني إسبر بالعدسات الملونة ، ومن دون عدسات مؤخراً – مصدر الصورة @jennyesber على الإنستغرام

🔴 الخلاصة من قولنا هذا ليس الإساءة إلى صناعة العدسات الملونة . على العكس، افعلي ما يحلو لكِ، ويجعلكِ تشعرين بالسعادة. لكن فليكن ذلك نوعاً من التعبير الفنّي، وليس نوعاً من الإدمان على تغيير هويتكِ وملامحكِ الطبيعيّة.

❤️ إن أحببتِ هذه المقالة حول العدسات الملونة ، اتركي لنا تعليقاً في الأسفل ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

المقالة السابقة في قسم جمال: إليكِ السر للحصول على شعر صحي و لامع (حتى مع الصبغة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM