دليل الدورة الشهرية : كيف تقودكِ هرموناتكِ إلى الجنون!

دليل الدورة الشهرية : كيف تقودكِ هرموناتكِ إلى الجنون!

اليوم سوف نشرحُ لكِ: لمَ لا تشعرين بأفضل حال في فترةٍ معينة من الشهر — ولمَ تنهارين بالبكاء عند أمورٍ لا تستحقّ ذلك — ولمَ تودّين صفع الشريك في وجهه ومعانقته في الوقت ذاته. الأمر كلّه يرجع لهرمونات الدورة الشهرية.

تبدأ الدورة الشهرية مع أوّل يوم حيض وتنتهي في اليوم الأوّل للحيض الذي يليه. وتستمرّ لمدّة 28 وسطيّاً. تحدُث الدورة الشهرية لسببٍ واحدٍ بسيط: وهو تهيئة جسم المرأة للحمل المُحتمل أو التخلّص من البويضة في حال عدم تخصيبها.

🔴 المُتحكّم الرئيسي بها هو 3 هرمونات تفرزها المبايض:

(1) الإستروجين
(2) التستوستيرون
(3) البروجسترون

حيث يرتفع مستوى هذه الهرمونات أو ينخفض بما يتوافق مع مراحل الدورة.

من أجل تبسيطها قدر المُمكن، قمنا بتقسيم الدورة الشهرية إلى 4 أسابيع — وفيها سنعرفّكِ على التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة وتؤثر على نفسيتها! اطلعي عليها في الأسفل… 👇👇👇

الأسبوع الأول:

أول يوم من نزول دم الحيض (الطمث):

🔸 الإستروجين والتستوستيرون — في أدنى مستوياتهما.

ماذا يعني ذلك؟

هبوط الإستروجين والتستوستيرون يؤدّي إلى شعور بنقص الطاقة، والإرهاق، وتراجع الشهيّة، وأحياناً تتراجع الرغبة الجنسية، بالإضافة إلى أوجاع الرأس، وارتفاع نسبة الغلوكوز في اللعاب؛ ممّا يجعلكِ أكثر عرضة لأمراض اللثة والأسنان (لهذا احرصي على تفريش أسنانكِ بانتظامٍ أكثر في هذه الفترة).

🔹 لكنهما يبدآن بالارتفاع تدريجيّاً خلال فترة الحيض…

فيزيد شعوركِ الإيجابيّ تجاه الحياة ساعةً بعد ساعة، ويوماً بعد يوماً. وتستعدين نشاطكِ أكثر فأكثر. لتعزيز صحتكِ في هذه الفترة، احرصي على شرب كمية وافرة من الماء، مع الإكثار من الفواكه والخضروات الطازجة، والتخفيف من الكافيين والسكريات والنشويات.

الأسبوع الثاني:

بعد انتهاء الحيض:

🔸 الإستروجين والتستوستيرون — برتفعان طوال الأسبوع.

هنا تزيد طاقتكِ، وتحفيزك، ويرتفع نشاطك، وتزيد شهيتكِ نحو الطعام. ذاكرتكِ أفضل ممّا كانت عليه في أيام الحيض. تعملين بكفاءة أكثر. وتجدين بأنكِ أكثر انفتاحاً على الحياة الاجتماعية. مزاجكِ في أفضل حالاته. كما تزداد جاذبيتكِ وتصبح بشرتكِ أكثر إشراقاً. ربما يحدث ذلك لجذب الشريك المُحتمل!

ففي هذه المرحلة، تبلغ الرغبة الجنسية ذروتها. وتصبحين أكثر حماسة تجاه كلّ شيء.

لكن هذه الحماسة المرتبطة بارتفاع مستوى هذين الهرمونين، قد تتثير أيضاً نوبات القلق. لذا اشربي شاي الأعشاب. وتنفّسي بعُمقٍ أكثر.

الأسبوع الثالث:

وهو أسبوع هيستيري للهرمونات!

🔸 إذ تهبط مستويات الإستروجين والتستوستيرون بشكلٍ حادٍّ جدّاً

وذلك من أجل حدثٍ نوعيّ: الإباضة؛ والتي يتم فيها طرح بويضة من إحدى المبيضين — إذا لم يتم تلقيحها في بطانة الرحم، فإن شرايين الرحم تتقلّص لإيقاف تدفق الدم إلى البطانة إلى أن تتحلّل وتخرج من الجسم عبر الحيض الذي سوف يأتي لاحقاً.

🔹 لكنهما يعودان إلى الارتفاع بعد 3 أو 4 أيّام.

🔸 تصعد مستويات البروجسترون على مدى هذا الأسبوع مسببةً أعراض مزعجة مثل الإمساك، والنفخة المعوية، واحتباس السوائل، والخمول. فيما تنخفض الرغبة الجنسية لديكِ إلى أدنى مستوىً لها.

في هذه الفترة، يتراجع لديكِ الحافز لإتمام مهام العمل أو المنزل. كما ينخفض أداء ذاكرتكِ وتركيزك، وتنقص قدرتكِ على الكلام وإيصال أفكارك. وفوق كلّ ذلك: مزاجكِ لا يكون في أفضل حالاته!

الأسبوع الرابع:

اربطي الأحزمة ورحّبي بمتلازمة ما قبل الحيض .. إنّه أسبوع الجنون!

🔸 فهنا تبدأ هرمونات الإستروجين والتستوستيرون والبروجسترون بالانخفاض.

وهبوط الإستروجين تحديداً يلقي بظلاله على هرمون السعادة واسمه “السيروتونين” — المسؤول عن تنظيم المزاج، والنوم، والشهيّة.

لذلك، أنتِ أكثر عرضة لنوبات البكاء التي ليس لها أسباب مقنعة. وتشعرين برغبة جامحة لتناول الحلويات والنشويات، أو بانعدام الشهيّة. بالإضافة إلى الأرق! أنتِ سريعة الغضب والانزعاج. كما أن الشهوة الجنسية ترتفع في هذه الفترة — لهذا ربما تشعرين برغبة في صفع الشريك ومعانقته في ذات الوقت.

في هذه الفترة أيضاً، أنتِ أكثر عرضة للإصابة بنوبات الشقيقة إذا كنتِ مصابة بها؛ وذلك يعود إلى انخفاض “السيروتونين”.

👈 للمزيد عن متلازمة ما قبل الحيض التي تصيب 80% من النساء، اضغطي هنا !

الجدير بالذكر أن بعض النساء لا تنطبق عليهن هذه التغييرات؛ ويرجع ذلك لاضطرابات هرمونية مثل متلازمة تكيس المبايض، أو أخرى عضوية أو نفسية. فحوالي 10% منهنّ مثلاً يشكين ممّا يسمى “متلازمة ما بعد الحيض“.

❤️ إن أعجبتكِ هذه المقالة حول التغيرات الهرمونية خلال الدورة الشهرية ، اتركي لنا تعليقاً في الأسفل، ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

لا تعليقات بعد على “دليل الدورة الشهرية : كيف تقودكِ هرموناتكِ إلى الجنون!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM