حيلة ستغير حياتكِ عند شعوركِ بـ”الغيرة” من النساء الأخريات

حيلة ستغير حياتكِ عند شعوركِ بـ”الغيرة” من النساء الأخريات

هل سبقَ لكِ وأن تساءلتِ لمَ هذه المرأة “محظوظة” أكثر منكِ؟ أو لمَ استطاعت تلك السيدة أن تحظى بالزوج “المثالي”؟ أو ربما أنعم عليها الله بثروةٍ كبيرة، وعائلة سعيدة… دعينا نخبركِ إذن أنّ الغيرة من النساء الأخريات هي ليست دليلاً على ضعف الشخصية أو خلل فيها.

فباعتبار أنه لا يوجد هناك شخص كامل، ليس عليكِ الخجل من “نقاط ضعفكِ” — وليس عليكِ الخجل بشأن مشاعر الغيرة من النساء أيضاً. بل ربما هو سلوكٌ منطقيٌّ أحياناً أن ننظر إلى أنفسنا في إطار ما يراه المجتمع “جميلاً، أو ناجحاً، أو صحياً”. والإنسان كائن اجتماعي مهما حاول الانعزال بنفسه.

🔴 نحن لا نشجّع على هذا السلوك، لكننا نريدِ أن نمدّكِ بالحيل النفسية اللازمة للتعامل مع هذه المشاعر — كي لا تُفسد حياتكِ وبهجتها. وذلك من خلال مساعدتكِ في 3 نقاط:

(1) الغيرة حول أشياء نستطيع تغييرها (مثل النجاح)
(2) الغيرة من النساء حول أشياء لا نستطيع تغييرها (مثل الصحة)
(3) السعادة غير مشروطة (يمكنكِ أن تكوني سعيدة في كلّ الظروف)

للاطلاع على تلك الحيل النفسية، تابعي التصفح أدناه… 👇👇👇

(1) انظري بشكلٍ مختلف إلى الغيرة

إذا أردنا تعريف الغيرة بمفهومها الشائع، نستطيع القول بأنّها تنبع من مقارنة أنفسنا بشخصٍ يبدو أفضل منّا في مجالٍ ما، أو ربما في كلّ المجالات.

لكننا نستطيع أن نعيد برمجة تفكيرنا بهذا المفهوم، وأن نستبدله بالـ…… إلهام! كيف ذلك؟

بدلَ أن نقول في أنفسنا:

🔸 هذه المرأة أجمل منّي، ⬅️ نقول:

  • هذه المرأة تُلهمني الاهتمام بمظهري
  • إنها تحفّزني على إبراز جمالي
  • هي تدفعني كي أعرف أكثر عن الثياب المناسبة لشكل جسمي، والمكياج الملائم لي

وعوضاً من استخدام عبارات مثل:

🔸 هذه الطالبة ناجحة أكثر منّي، ⬅️ نقول:

  • أريدُ أن أكون مجدّة أكثر مثل هذه الطالبة
  • سوف أعمل على صقل مهاراتي كي أصبح مثل تلك الطالبة
  • سأصير مجتهدةً أكثر، سأقرأ أكثر، سأطلع أكثر

وهذا ينطبق على كثيرٍ من السيناريوهات…

🔸 فلا نقول مثلاً، هذه السيدة لديها عائلة سعيدة / زوج رائع، أتمنّى لو كانت عائلتي / زوجي كذلك . ⬅️ بل نقول:

  • هذه السيدة تلهمني تحسين علاقتي بعائلتي
  • إنّها تمنحني الرغبة في التوصل إلى علاقة صحيّة مع زوجي
  • هي تشجّعني على توثيق روابطي مع أحبتي لأكون سعيدةً مثلها

🔴 مفتاح التعامل الأول مع مشاعر الغيرة من النساء يكمن في النظر بإيجابية إلى المرأة الأخرى، واستغلال الجوانب التي تتفوق علينا بها، من أجل الارتقاء بحياتنا نحو مستوى أفضل. دعيها تكون بمثابة حافز إيجابي لكِ.

لكن ماذا عن الأشياء التي لا نستطيع تحسينها، ماذا لو كان هناك شخصٌ بقدمين، وأنا لديّ مثلاً ساق أو قدم واحدة؟

هذا ينقلنا إلى النقطة التالية ⬇️

(2) الغيرة حول أشياء لا يمكننا أن نطالها

نستشهد بالمثال السابق. فأنا، مهما حاولت، لن أتمكّن من الحصول على قدمين مثل بقية الناس الأصحاء. ماذا يمكنني أن أفعل إذن؟

❤️ أولاً: أن أسمح لنفسي بالشعور بالغيرة ، وألّا نكبت مشاعر قلّة الحيلة والإحساس بالضعف. يجب أن أطلق العنان لمشاعر السوء بالتدفق ومواجهتها:

لذا لا تقولي أنا قوية، أنا إيجابية، أنا بخير، وتكرّري أشياء لا تؤمنين بها…

بل أقرّي واعترفي بتلك المشاعر بشكلٍ واضح وصريح ودون خجل أو قيد. إما من خلال مشاركتها مع الشخص المناسب، أو عبر كتابتها في دفتر المذكرات، أو من خلال الأعمال الفنيّة و المنافذ الإبداعية.

💚 ثانياً: إن كنتِ شخصاً دينيّاً ومؤمناً، فربما عليكِ تذكير نفسكِ بأهمية القناعة والرضى بالقضاء والقدر. إما من خلال قراءة الكتب المقدّسة، أو ممارسة أيّة طقوس روحيّة تساعدكِ في تعزيز الشعور بالرضى.

💛 ثالثاً: حاولي الاستمتاع بحياتكِ ضمن الأشياء التي لا يمكنكِ تغييرها؛ فربما لا يمكنني الركض بساقٍ واحدة، ولكن بإمكاني حتماً الجلوس على شاطئ البحر والاستمتاع بالهواء العليل وتأمل الشروق والاستماع إلى الموسيقى والرسم والكتابة وكذلك التحدّث مع أصدقائي المفضّلين.

لكن الأهم من ذلك كلّه، تذكري ما يلي: ⬇️

(3) السعادة غير مشروطة

ليس هناك وصفة للسعادة، إذا إن لم نجدها ونخلقها بأنفسنا في حياتنا كما هي عليه، لن تكون موجودة مهما فعلنا — سواء أجرينا عمليات التجميل، أو كسبنا الكثير من الأموال والثروة.

كل شيء يعتاد عليه الإنسان يفتقد بريقه مع الوقت: بما في ذلك القصور الفاخرة، والسيارات الفارهة، بل وحتى الصحة — نحن لا نعرف قيمتها ما لم تكن صحتنا على المحك. وهذا باختصار معناه أن الأشخاص الأصحاء ليسوا سعيدين لأنّهم اعتادوا على الصحة.

لذا ربما الشخص الوحيد الذي يستحقّ أن نغار منه هو ذاك الذي يستطيع التأقلم مع أيّ واقع، ويرى الجمال والسعادة في التفاصيل الصغيرة، إلا أنّه في نفس الوقت يقوم بالخطوات اللازمة من أجل تحسين حياته. لكن … ⬇️

الخبر الجيّد هو أنّ هذا الشخص يمكن أن يكون أنا وأنتِ وكل شخصٍ على الكوكب — إن كنّا واعين بما يكفي لمعالجة مشاعرنا بحكمة.

❤️ إن أحببتِ نصائحنا حول التعامل مع مشاعر الغيرة من النساء الأخريات ، اتركي لنا تعليقاً أدناه، ولا تنسي متابعتنا على الفيسبوك، والإنستغرام!.

مقالات ذات صلة:

❤️ كيف تعرفين قيمة نفسك ، بعيداً عن مدى جمالك، أو عدد أخطائك، أو إنجازاتك
💚 توقّفي عن مقارنة نفسك مع مشاهير الإنستغرام وغيرهم، إليكِ الحقيقة هنا
💛 إليكِ 5 نصائح للتعامل مع مشاعر الغيرة على الشريك

المقالة السابقة:

🧡 هل الحزن والغضب و الخوف هي “طاقة سلبية”؟ هذا هو جواب العلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
PINTEREST
INSTAGRAM